على مدار الساعة

10:53

الخارجية الفرنسية: ندرس طلبا من مالي بشأن اتفاقية الدفاع

19 يناير, 2022 - 12:12
آن كلير لوجندر: المتحدثة باسم الخارجية الفرنسية

الأخبار (نواكشوط) - قالت المتحدثة باسم الخارجية الفرنسية آن كلير لوجندر إن فرنسا تدرس طلبا من مالي لمراجعة اتفاقيات الدفاع المبرمة بين البلدين.

 

وأضافت المسؤولة الفرنسية في تصريح نقلته بعض وسائل الإعلام  أن السلطات المالية اعتبرت "الاتفاق مجحفا ويتعارض مع مصالحها".

 

من جانب آخر أعلنت قيادة أركان الجيش الفرنسي أن وزارة خارجية مالي أرسلت إليها "تعديلات مقترحة" مضيفة أنها "قيد الدراسة".

 

واعتبرت قيادة الأركان الفرنسية، وفق ما نشرت وسائل إعلام فرنسية، أن هذا الطلب يعد "إجراء معتادا وليس استثنائيا"، مشيرة إلى أنه "أخذ صدى خاصا في الوقت الحالي وليس له أثر" على النشاط العسكري.

 

ونقلت قناة "فرانس 24" عن وزير الخارجية المالي عبدولاي مايغا أن مالي "طلبت رسميا من فرنسا إعادة النظر في معاهدة الدفاع التي تربط البلدين". 

 

وأضافت القناة أن مصادر فرنسية رسمية "أكدت أن مالي طلبت ذلك فعلا أواخر شهر ديسمبر الماضي".

 

وقبل أيام قال رئيس الوزراء المالي شوغيل مايغا إن بلاده "تريد مراجعة اتفاقاتها العسكرية مع فرنسا"، مضيفا في مقابلة مع التلفزيون الرسمي المالي أن القوات الفرنسية "ارتكبت تجاوزات في نشاطاتها، ومنعت الجيش المالي من أداء مهامه".

 

وسبق لفرنسا التلويح بإعادة النظر في وجودها العسكري بمالي إذا تعاقدت حكومتها مع مجموعة فاغنر الأمنية الروسية، في حين نفت السلطات المالية عزمها إبرام أي عقد مع هذه المجموعة.