على مدار الساعة

10:53

وزير الزراعة: مخزون الأسمدة يغطي الحملة الصيفية وهي مدعومة بـ50%

23 يناير, 2022 - 02:16
وزير الزراعة سيدنا ولد أحمد اعلي، ومفوضة الأمن الغذائي فاطمة بنت خطري خلال تفقد المخازن في روصو

الأخبار (نواكشوط) – أكد وزير الزراعة سيدنا ولد أحمد اعلي أن مخزون الأسمدة والمدخلات الزراعية في مخازن مفوضية الأمن الغذائي في روصو يصل  15 ألف طن من سماد اليوريا، وهو ما يكفي لزراعة 50 ألف هكتار، كما تتوفر على 4700 طن من سماد "ثنائي الفوسفات DAP" وهو ما يكفي لزراعة 40 ألف هكتار، مردفا أن هذا يغطي بشكل كامل حاجيات الحملة الصيفية للأرز.

 

وأضاف ولد أحمد اعل عقب زيارة لهذه المخازن رفقة مفوضة الأمن الغذائي فاطمة بنت خطري أن الحكومة بصدد اتخاذ الإجراءات المناسبة للحصول على المخزون الكافي من المدخلات لتغطية السنة الزراعية 2022 - 2023.

 

وأكد الوزير الوزير حرص الدولة على دعم المزارعين، وإنجاح جهودهم، وذلك من خلال تحمل أكثر من 50% من أسعار هذه المدخلات التي شهدت ارتفاعا كبيرا على المستوى العالمي.

 

وشدد ولد أحمد اعل على أن قطاعه يواصل جهوده الهادفة إلى خلق أقطاب زراعية مختصة بزراعة الخضروات، كما أطلق برامج متعددة لفك العزلة واستصلاح المزيد من الأراضي الزراعية وتنظيف المحاور المائية إضافة إلى تعزيز جهود محاربة الآفات.

 

وذكر الوزير بأن الزيارة التي يؤديها رفقة مفوضة الأمن الغذائي والسلطات الإدارية في ولاية الترارزة تأتي على أعتاب انطلاق الحملة الصيفية لزراعة الأرز التي برمج القطاع في إطارها زراعة 32 ألف هكتار.

 

مفوضة الأمن الغذائي فاطمة بنت خطري أكدت أن هذه الزيارة تأتي في إطار التعاون القائم بين مفوضية الأمن الغذائي ووزارة الزراعة من أجل توفير المدخلات الزراعية وتخزينها وتوزيعها، وتحديد الحاجيات وطبيعة المدخلات ضمن المهام المسندة لمفوضية الأمن الغذائي.

 

وأكدت بنت خطري أن المفوضية استطاعت أن تحصل على الحاجيات وزيادة من المدخلات قبل بدء الحملة الزراعية الصيفية القادمة، وذلك بالتعاون مع القطاعات المعنية.

 

ولفتت إلى أن من بين أهداف الزيارة الوقوف على حقيقة المخزون، والتأكد منه، وطمأنة المزارعين بإمكانية زراعة المساحات المبرمجة دون أي عوائق، ودعت المزارعين إلى الجدية والعمل بغية الوصول إلى الاكتفاء الذاتي من المواد الغذائية الأساسية، موضحة أن المسؤولية الآن تقع على عاتقهم لتحقيق الهدف المنشود.