وظائف ومناقصات

على مدار الساعة

تهنئة للرئيس المنتخب غزواني ودعوة للتعاون والتكاتف

5 يوليو, 2019 - 13:31
قادة المبادرة خلال ندوة سابقة لها في النعمة

أسدل الستار على النتائج النهائية لانتخابات 22 يونيو الرئاسية، والتي تنافس فيها ستة مترشحين، حاول كل واحد منهم إقناع الناخب الموريتاني بالتصويت له، من خلال شرح برنامجه الانتخابي، ونظرته المستقبلية للبلد.

 

وقد بلغ التنافس أشده طيلة خمسة عشرا يوما نظمت فيها المهرجانات والامسيات والمسيرات، في جو تنافسي خالص أقل ما يوصف به أنه عرس انتخابي.

 

وقد حرصنا في مبادرة شباب الحوض الشرقي على أن يكون للشباب كلمته في هذه الانتخابات، إيمانا منا بضرورة الشراكة الشبابية الجادة والمسؤولة، وعلى ضوء ذلك قررنا دعم مرشح الإجماع الوطني: السيد محمد ولد الشيخ محمد أحمد ولد الشيخ الغزواني، نتيجة لكفاءته وخبرته وتجربته، وما لمسناه في برنامجه الانتخابي من أهمية كبيرة للشباب.

 

وكان مهرجان "الوفاء الشبابي" المنظم من قبل المبادرة أول مهرجان انتخابي لحملة مرشحنا على مستوى ولاية الحوض الشرقي، وقد حضره ما يزيد على ثلاثة آلاف مواطن.

 

كما دفعت المبادرة بأزيد من 250 شابا وفتاة للتحسيس والتعبئة لمرشحنا ضمن فعاليات الحملة الكبرى للتحسيس والتعبئة والحد من البطاقات اللاغية والتي استمرت ثلاثة أيام.

 

وفي 22 من يونيو يوم الاقتراع غطت المبادرة كافة مراكز التصويت على مستوى بلدية النعمة بأزيد من 50 شابا وفتاة، رابطو من الساعة السادسة صباحا حتى الساعة السابعة مساء معبئين ومحسسين ومسهلين عملية البحث عن الناخب على اللائحة.

 

وبين يدي هذا الحدث الكبير لنؤكد على ما يلي:

1. أن المرحلة القادمة تستحق من الجميع التعاون والتكاتف والوقوف في وجه كل ما من شأنه أن يمس من أمن الوطن أو وحدته الوطنية.

2. تهنئتنا لمرشحنا مرشح الإجماع الوطني على هذا الفوز الكبير الذي يؤكد على التفاف الشعب الموريتاني حول برنامجه الانتخابي.

3. نحي الشعب الموريتاني على اختياره الذي برهن على وعيه وتطلعه نحو الأفضل، ونشكر شبابنا شباب ولاية الحوض الشرقي الذي عبأ وبذل جهودا كبيرة من أجل إنجاح مرشح الإجماع الوطني.

4. نثمن الجهود الكبيرة التي قامت بها سلطاتنا الإدارية والأمنية من أجل سير العملية الانتخابية بنجاح.

5. نؤكد لجميع شباب ولاية الحوض الشرقي أن المبادرة ستظل صوتهم دائما وأبدا.

 

عن المكتب التنفيذي للمبادرة.