وظائف ومناقصات

على مدار الساعة

عائلة ولد سيدي النافع تروي تفاصيل مقتله وتدعو للتحقيق (فيديو)

18 مارس, 2019 - 13:20
إبراهيم ولد سيد النافع المتحدث باسم عائلة الثماني محمد فال ولد سيد النافع

الأخبار (نواكشوط) روى إبراهيم ولد سيد النافع المتحدث باسم عائلة الثمانيني محمد فال ولد سيد النافع الذي قتل على أيدي القوة المشتركة للساحل G5 قبل أيام، تفاصيل ما حدث، مطالبا بتحقيق شامل في الحادث.

 

وقال ولد سيد النافع، في حديث للأخبار، إن والد العائلة محمد فال ولد سيد النافع وهو شيخ يبلغ من العمر 80 سنة، خرج من مدينة انبيكت لحواش يركب جملا ويسوق غنمه في رحلة تعود عليها منذ سنوات، ومر بجانب وحدة للقوة المشتركة للساحل ترابط قرب انبيكت لحواش، وعندما تجاوز الكتيبة أمر مسؤول الكتيبة ثلاثة جنود بإحضاره.

 

وأضاف:"لقد أمره الجنود بالتوقف ورفع يديه إلى الأعلى ثم طلبو منه المشي علي قدميه، وأثناء التحقيق معه بطريقة عنجهية من الجنود التفت إلى جانبه فبادر جندي بإطلاق رصاصة عليه فأراده قتيلا".

 

وأضاف:"إنها مأساة نحب مخاطبة الرأي العام حولها، ونوجه مطالب للجهات الرسمية بتحقيق، لقد تم قتل والدنا بدم بارد بعد أن تم إنزاله من فوق الجمل، أمسكه جنديان وفتشاه، وأطلق عليه ثالث النار وأرداه قتيلا، وهو رجل ثمانيني يعاني من آلاما في الركبتين وعنده ضعف في البصر، كما أنه يعاني من ضعف في السمع، ومن المستحيل أن يكون يشكل خطرا علي أي أحد".

 

وقال المتحدث باسم العائلة إن وكيل الجمهورية لم يزر المكان ولد يبدأ بعد أي تحقيق.

 

وطالب ولد سيد النافع الرئيس الموريتاني ووزارة الدفاع ووزارة العدل وقيادة أركان الجيوش، بتحقيق فوري لكشف الحقيقة كاملة، ثم أيضا تنفيذ العدالة كاملة في كل من أجرم في حق هذا الوالد.

 

ولفت إلى أن قوة G5 التي قال إنها هي من نفذ الجريمة لم تصدر بيانا وكأنها "قتلت جديا كان بحوزة الوالد، لم تصدر بيانا يوضح، المعلومات حتى الآن المتداول من المعلومات عن هذه الحادثة شحيح تم الحصول عليه من بعض المصادر داخل الثكنة العسكرية".

 

وخلص للقول:"نريد الحقيقة كاملة والعدالة كاملة، واعتذار رسمي من القوة التي فعلت هذه الجريمة، كما نطالب بإجراءات عملية لإشعار المواطن في انبيكت لحواش وفي تلك الفيافي، أن هذه القوات لتأمينه وليست لإرهابه واعتبار وضعيته وكيفية تنقله في الرعي، وجعل هذا معتبرا عند القوات العاملة هناك".