وظائف ومناقصات

على مدار الساعة

حزب "تواصل" يشرح مسار دعمه للمرشح ولد ببكر

18 مارس, 2019 - 12:47

الأخبار (نواكشوط) – قال حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية "تواصل" إن دعمه للمرشح الرئاسي سيدي محمد ولد ببكر جاء "بناء على نتائج مشاورات الحلف الانتخابي المعارض التي اعتمدت في النهاية مبدأ تشكيل أقطاب حزبية تتبادل التنسيق فيما بينها في الشوط الأول وتتحالف في الشوط الثاني".

 

وأكد الحزب في بيان أصدره أمس الأحد أن قرار الدعم جاء بعد سلسلة من المشاورات مع شركائه في المعارضة الديمقراطية توجت بتبني عدد من الأحزاب فيها لإستراتيجية الترشيح الذي يضيف للمعارضة كتلا انتخابية جديدة ويلبي طموحها في التغيير.

 

كما جاء الدعم – يضيف البيان – في "ضوء خلاصات الاستشارات الواسعة للأطر والهيئات القيادية الحزبية المركزية والولائية".

 

وأكد الحزب أن لقاءات جمعت قيادات منه مع المرشح للانتخابات الرئاسية سيدي محمد ولد ببكر تم فيها استيضاح موقفه من القضايا الوطنية الكبرى، وفي الصدارة منها: قضايا الديمقراطية والتنمية، والوحدة الوطنية.

 

وأردف الحزب أن قرار المكتب التنفيذي جاء "بعد نقاشات مستفيضة داخل المكتب التنفيذي تناولت كل الخيارات المطروحة ضمن حدود الخط المعارض المرسوم من مجلس الشورى الوطني للحزب، ووفق توصيات الدورة الأخيرة للمجلس المشددة على اغتنام فرصة التغيير، من خلال وجود مرشح يحمل خطاب المعارضة، ويعزز فرصها في الفوز في رهان رئاسيات 2019".

 

وأكد الحزب فخره "بتجديد الشعب الموريتاني الثقة فيه لزعامة المعارضة الديمقراطية مع شركائه في المعارضة"، مردفا أنه يستحضر حاجة "موريتانيا لميلاد جبهة مدنية ديمقراطية تفرض أن تكون انتخابات 2019 موعدا للقطيعة مع نظام الفساد والاستبداد وعشريته السوداء".

 

كما أكد حاجتها لـ"برنامج إصلاح شامل ينطلق من الهوية الاسلامية الجامعة، ويكرس مقتضياتها؛ ويقيم العدل والقسط بين أهلها ويقضي على كل أشكال ومخلفات العبودية والعنصرية والتهميش، ويجد حلا عادلا ونهائيا للإرث الانساني، وينشر الحرية وقيم التسامح والمحبة والأخوة والاعتزاز بكل مكونات هذا الشعب ويضع أسس التنمية والرفاه والأمن والاستقرار".

 

وقال الحزب إن الاتفاق الذي سيوقع مع المرشح سيكون على أرضية حاجة البلاد "في هذه اللحظة الحاسمة لمن يمتلك الخبرة والكفاءة والتجربة في إدارة شؤون البلد ويتمتع بعلاقات واسعة مع مختلف مكوناته وأطيافه".