على مدار الساعة

 

ولد حدمين يطلق أياما تشاورية بين القطاعين العام والخاص

13 فبراير, 2018 - 19:54

الأخبار (نواطشوط) – أشرف الوزير الأول المورياني يحي ولد حدمين صباح اليوم الثلاثاء 13-02-2018 بقصر المؤتمرات في نواكشوط ، على إطلاق  لقاء تشاوري بين القطاعين العام والخاص منظم من طرف الاتحاد الوطني لارباب العمل الموريتانيين.

 

وستتم خلال الأيام التشاورية مناقشة مناخ الأعمال في موريتانيا وقطاعات المصادر البحرية والزراعية والرعوية أضافة لقطاعات الصناعة والمعادن والبناء والأشغال العمومية والتجارة والمخابز والحلويات وقطاعات الخدمات والمؤسسات المالية والسياحة والنقل.

 

 

وقال ولد حدمين في كلمة له في افتتاح الأيام التشاورية إن القطاع الخاص يحتل مكانة محورية في هذه استراتيجية النمو المتسارعة  بوصفه المحرك الرئيسي للنمو، مضيفا  أن جهود احكومته انصبت على توفير الشروط الضرورية التي تمكن هذا القطاع من لعب دوره الصحيح على أكمل وجه.
 

 

وأكد ولد حدمين  أن  هذا الحدث يأتي  في خضم ديناميكية تنموية جديدة تكرسها استراتيجية النمو السريع والرفاه المشترك التي اعتمدتها موريتانيا  سبيلا لتحقيق نمو قوي ومستدام وشامل للقضاء على الفقر المدقع والحد من الفقر بدرجة كبيرة بما يتماشى مع أهداف التنمية المستدامة وفق تعبيره.

 

بدوره قال رئيس الاتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانيين محمد زين العابدين ولد الشيخ احمد في  كلمته خلال حفل الافتتاح أن النتائج المعتبرة التي أحرزتها موريتانيا في مجال تحسين وتطوير مناخ الأعمال في وقت وجيز وأجواء الأمن والاستقرار والسلم الاجتماعي الذي تعيشه البلاد بالإضافة إلى الإمكانيات الهائلة التي تتوفر عليها كلها مؤشرات تبين بما فيه الكفاية المستقبل الواعد لموريتانيا وتشكل فرصة حقيقية لاستثمار طاقاتنا ومقدراتنا بشكل تكاملي خدمة للوطن والمواطن وفق تعبيره.

وأكد ولد الشيخ أحمد التزام القطاع الخاص باالمساهمة بوطنية وفعالية في المسيرة "المظفرة لوطننا" وأن يكرس دوره كرافعة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية للبلد.