على مدار الساعة

بلدية نواذيبو : نسعى إلى تحسين صورة المدينة من المظاهر العشوائية

11 يونيو, 2018 - 21:14
العمدة رفقة حاكم المقاطعة زوال اليوم قبيل انطلاق الحملة / تصوير الأخبار

الأخبار(نواذيبو) - قالت عمدة نواذيبو رجيبة بنت الدوكي إن البلدية أطلقت حملة شاملة في وجه عيد الفطر من أجل تنظيف الأسواق والشوارع من كل المظاهر العشوائية لتحسين صورة المدينة.

 

وأضافت العمدة في تصريح على هامش بداية انطلاقة حملة تنظيف للأسواق لوكالة الأخبار أن الهدف من الحملة هو تطهير المدينة من المظاهر السيئة والتي منها استخدام واجهة المنازل كحظائر للحيوانات علاوة على تنظيف الأسواق وتنظيمهما من أجل المساهمة في انسيابية الحركة وذلك بالتعاون مع الإدارة المحلية في المدينة.

 

وحول سؤال ل"الأخبار" عن الضمانات لنجاح هذه الحملة ، وماإذاكانت مثل سابقاتها قالت العمدة إن البلدية تستخدم كل الوسائل المتاحة لديها من أجل تحسين واجهة المدينة.

 

بدوره حاكم نواذيبو أحمدنا سيدب اقترح على البلدية أن تمنح 24 ساعة لأصحاب الحظائر واشعارهم بالقرار قبل أن يدخل حيز التنفيذ داعيا فرق البلدية إلى التعامل مع المواطنين بمستوى من الإنسيابية ، واستيعاب واقعهم والتفريق بين المخالفين والذين يجب انزال العقوبة بهم وغيرهم من الذين لايستوعبون القرار.

بدوره المدير الفني في البلدية عبد الله ولد القربي قال  إن الحملة ستكون على جبهتين أولاهما الحظائر التي تباع فيها الحيوانات أوالذبح وهي أمور محرمة بالنصوص القانونية بعد انشاء البطوار من أجل انتهاء كل المظاهر العشوائية التي تشوه صورة المدينة.

 

وأشار المدير في تصريحات ل"الأخبار" إلى أن الجبهة الثانية هي الأسواق وتنظيمها وفتح الطرق فيها ومنع شل الحركية فيها لكونه يعيق العمل في محيط السوق بحسب المسؤوليات التي تعني البلدية.

 

وعن طبيعة وسائل الردع قال المدير إن البلدية ستستخدم التغريم كوسيلة من أجل فرض احترام النظام وتفادي شلله على المخالفين.